اجتماع اللجنة الداخلية المكلفة بتتبع الاجراءات لمواجهة فيروس كوفيد 19 على إثر بلاغ الحكومة الصادر بتاريخ 23 أكتوبر 2020

28 أكتوبر 2020 - 12:12 م

      على إثر بلاغ الحكومة الصادر بتاريخ 23 أكتوبر 2020 و المتعلق بمجموعة من الإجراءات الإضافية الخاصة لمواجهة تفشي فيروس كورونا كوفيد 19، خصوصا بعد ارتفاع وتفاقم الحالة الوبائية في مدينة الدار البيضاء.

     عقدت للجنة الداخلية لتتبع الإجراءات والتدابير الوقائية من فيروس كورونا – كوفيد 19 اجتماعا صباح يوم الاثنين 26 أكتوبر 2020 على الساعة الحادية عشر صباحا تحت رئاسة السيد عبد الرحيم شهار رئيس اللجنة وبحضور باقي الأعضاء.

     وقد عبر أعضاء اللجنة خلال هذا الاجتماع على تكثيف وبذل مزيد من الجهود لتتبع مدى احترام الموظفين والمرتفقين للتدابير الاحترازية الخاصة بالوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، كما طالب الأعضاء باتخاذ الحيطة والحذر تجنبا لوقوع بؤر وبائية في صفوف الموظفين سواء داخل المقاطعة او المرافق الخارجية التابعة لها سيما تلك التي تعرف اقبالا كثيفا ومستمرا وفي الختام خلص الاجتماع الى اتخاذ الإجراءات التالية:

  • تنزيل مقتضيات المنشور رقم 04/2020؛
  • تخفيض نسبة حضور العمال والموظفين بنسبة 50% ؛
  • الحرص على اتخاد الاحتياطات والحيطة والحدر سيما في مكاتب الحالة المدنية والمصادقة على الامضاءات ومكتب حفظ الصحة التي تعرف تردد كثيف للمرتفقين؛
  • تخصيص يومين فقط في الأسبوع (الاثنين- الخميس) لتوزيع الادوية الخاصة بمرض السكري داخل مكتب حفظ الصحة لان المرضى يعدون من الفئات الهشة المعرضة أكثر من غيرها للإصابة بفيروس كورونا؛
  • التسريع بإعداد مطوى خاص بالتحسيس والتوعية للحد من انتشار الوباء في وسط الساكنة؛
  • التسريع باقتناء الوسائل الوقائية خصوصا وان المخزون الحالي أوشك على النفاد؛
  • تكثيف زيارات أعضاء اللجنة الداخلية للمرافق الخارجية للمقاطعة للوقوف على مدى احترام الإجراءات الضرورية.

 بعد نهاية الاجتماع قامت اللجنة بزيارة كل من:

  • مصلحة الحالة المدنية والمصادقة على الامضاءات؛
  • مصلحة الشؤون الثقافية والرياضية؛
  • مصلحة الموارد البشرية؛
  • مكتب الشؤون القانونية؛
  • الخزانة البلدية؛
  • الفضاء الموسيقي.

وتبين لأعضاء اللجنة احترام المسؤولين والموظفين العاملين في هذه المصالح والمكاتب والمرافق للإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية.